ترمب يعلن تنكيس الأعلام في جميع انحاء أمريكا.. لهذا السبب!

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب عزمه تنكيس الأعلام في كافة أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية لمدة ثلاثة أيام ابتداء من اليوم، تكريماً لضحاياً فيروس كورونا المستجد، بحسب موقع “سي إن إن” الأمريكي.

وقال ترامب، في تغريدة على موقع تويتر: “سأنكس الأعلام على كل المباني الفيدرالية والمعالم الوطنية لمدة ثلاثة أيام، تكريماً لذكرى الأمريكيين الذين فقدوا أرواحهم بسبب إصابتهم بفيروس كورونا المستجد”

شاهد أيضا:

شاهد صور تخطف الأنظار.. قرية سعودية مبنية من الحجارة

ويذكر أن عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة الأمريكية تجاوز مليون و600 ألف حالة إصابة، وبلغت حالات الوفاة 94 ألفا و965، وتخفف الولايات الأمريكية قيود الحجر الآن في محاولة للعودة إلى الحياة الطبيعية مع تطبيق الإجراءات الاحترازية.

وفي سياق متصل ينتشر فيروس كورونا المستجد، الذي أصيب به أكثر من خمسة ملايين شخص في العالم، بسرعة مقلقة في أميركا اللاتينية وخاصةً في البرازيل حيث تجاوز عدد الوفيات 20 ألفاً، بعد ارتفاع قياسي بلغ 1188 وفاة في الساعات الـ24 الأخيرة،

وفق ما تفيد معطيات وزارة الصحة التي تؤكد تسارع انتشار الوباء، والبرازيل التي سجل فيها 57 في المئة من الوفيات في القارة، هي الدولة الأكثر تضررا بفارق كبير عن البلدان الأخرى.

وأثار إصرار الرئيس البرازيلي ” جايير بولسونارو” على استئناف العمل وإعادة إطلاق عجلة الاقتصاد منذ بداية الأزمة الصحية، خلافات كبيرة مع حكام الولايات البرازيلية، لكن الرئيس وحكام الولايات الذين عقدوا اجتماعا بالفيديو خففوا من لهجتهم وقاموا بتقريب مواقفهم.

ومن جهة أخرى، عقد رؤساء البيرو وكولومبيا وتشيلي والأوروغواي اجتماعاً بالفيديو ناقشوا خلاله الإجراءات التي يجب اتخاذها في مواجهة انتشار الوباء وتقدمه السريع في أميركا الجنوبية.

ورسم تقرير للجنة الاقتصادية لأميركا اللاتينية والكاريبي ومنظمة العمل الدولية صورة قاتمة جداً لعواقب الأزمة الصحية في القارة، وأشار التقرير، الذي صدر في سانتياغو، إلى أنّ عدد العاطلين عن العمل سيرتفع 11,5 مليون شخص بسبب الوباء في أميركا اللاتينية. وسيبلغ الانكماش في اقتصاد المنطقة هذه السنة 5,3 بالمئة وهو الأسوأ منذ 1930.

 


اليوم
الأسبوع
الشهر