تعرف على مهام سفيرة العروسين في اليمن (صورة نادرة)

 

يطلق اسم الشارعة أو المكدية، على المرأة التي تختار الفتاة زوجة للشاب.. 

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

حيث يطلق عليها،  في صنعاء وذمار "الشارعة"  وفي تعز وتهامة والضالع ولحج "المكدية" ، وهي السفيرة بين العروسين وذويهم من أول إختيار العروسة مرورا بالخطبة والعرس.

مهام سفيرة العروسين وفقاً لمراجع من التراث اليمني اطلع عليها "أحداث نت " :

- أختيار العروسة في بعض الإحيان (خطابة).

 - الذهاب  لرؤية العروسة أو إبلاغ  أم العريس بأن هناك فتاة وتعدد لها صفاتها ..

- أخذ الكسوة لبيت العروسة والعودة إلى منزل العريس  في حال وجد نقص شيء ما في الكسوة أو نقل اعجاب اسرة العروسة بالكسوة.

- تقوم بدعوة النساء للعرس سواء إلى منزل العروسة أو الى منزل العريس حسب من يطلب منها.

-  تنتقل إلى منزل العروسة لتكون بجوارها لتهتم بها وبتجهيزها وتزيينها وتنقيشها مع قريباتها بالحناء.

-تأخذ العروسة إلى الحمام وتتكفل بكل ما يخص العروسة من متطلبات واحتياجات وغيرها.

- تقوم في يوم الزفة أو النقش أو الحناء بالامساك بالعروسة  .

اسم آخر لسفيرة العروسين :

وتسمى  في محافظة  إب ووادي حضرموت  " الجلية " ، أي  تجلي العروسة بمعنى تزفها داخل المنزل وتدخلها بين النساء وهذا ما نسمعه في الزفة : (فرشوا الديوان الأعلى..... للعروسة تتجلى).

ومن مهامها أيضا،  تقديم العون لأم العروس في واجبات الضيافة للمدعوات وتظل مع العروسة إلى أن تذهب منزل زوجها، وتكون مرسال بين أم العروسة  والعروسة لتطمئن على بنتها بعد فراقها ثم ينتقل عملها إلى منزل العريس حيث ان أسرة العريس بدورها تعمل ما يسمى رابع أو ثامن أو صباحية، وهو اليوم الذي تجتمع فيه نساء وجيران العريس لرؤية العروسة.

وتأتي أم العروسة واسرتها لتزور بنتها فتدعو سفيرة العريسين  (الجلية)  النساء وتقوم بمثل عملها عند منزل العروسة وتأخذ أجرها من الطرفين.. وهنا ينتهي عملها.


اليوم
الأسبوع
الشهر