سارة شهيدة الغدر الذكوري تتصدر حديث السعوديين.. ما علاقة رهف القنون؟

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي معلومات تفيد بقتل فتاة سعودية تُدعى سارة عايض معتوق الحارثي على يد زوجها المدعو بدر بن عبدالمحسن سعد الشويطحي، وسط تفاعل واسع حول القصة ونعي لها بدعوات بالرحمة والمغفرة ومطالب بمعاقبة الجاني.

ودشّن رواد التواصل الاجتماعي في السعودي هاشتاقًا تم رفعه لقائمة التريند وحمل اسم #سارا_شهيده_الغدر_الذكوري متفاعلين معه بكثافة حتى تصدر التريند السعودي وأصبح من بين الوسوم الأكثر تداولًا، حيث تناول المغردون القصة بأنها فتاة تدعى سارة تعرضت للقتل على يد زوجها أمام أطفالها الأربعة دون رحمة أو عاطفة من القاتل.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

ووفقًا للمتابعين فقد أكدوا أن تلك الجريمة وقعت قبل أيام وتحديدًا يوم الثلاثاء الماضي ولكن لم يتحدث عنها أحد حتى اللحظة غير أن الهاشتاق انطلق اليوم وسط مطالب الكثيرين بالتأكيد من جانب النيابة العام السعودية بتفعيل القانون تجاه مرتكب الجريمة.

ونوّه المتابعون في مواقع التواصل بأن تلك الجريمة حدثت في مدينة جدة قرب حي الورود، مؤكدين أن المغدورة كانت في بيت زوجها ولم يبلغ عن قتلها إلا بعد مرور بعض الوقت، حيث قُتلت بطلق ناري.

وتناقل المتابعون محادثة تكشف عن جريمة القتل، حيث قالت فتاة في جروب باسم "الملكات" عبر تطبيق "الواتس آب" تقول فيه فتاة إن شروق الحارثي وهي الفتاة التي تزوجت من عام مضى وكانت معهم في الجامعة كتبت عبر حسابها تقول إن شقيقتها قتلت بطلقة نارية من زوجها، مؤكدين أن محاولات من الزوج وأقاربه كانت تحدث في الخفاء للتستر على الجريمة.

وردّت مغردة تُدعى "سامية" على المعلومات المتداولة بين المتابعين حيث فهم البعض أن شروق هي من توفيت وليست سارة، إذْ تم تقطيع المعلومات في المحادث فكتبت قائلة: "لاحظت كم ذكر حمار ويكرم الحمار عنه مسوين قافطين الموضوع ومستقعدين على هالصورة (كيف تزوجت السنه اللي فاتت وعندها 4 اطفال) ولكن الاستقعاد لقضايا التعنيف والغدر أعمت اعينهم من استيعاب المكتوب قدامهم #سارا_شهيده_الغدر_الذكوري".

وجاءت تغريدة سامية السابقة ردّا على تغريدات مثل التي قيل فيها: "متزوجه من سنه وعندها 4 اطفال!!! اذا صج الله يرحمها واذا صج حسبي الله على الكذابين #سارا_شهيده_الغدر_الذكوري".

بينما كتبت مغردة تقول: "من الآخر أنا يوم عرفت إنها ماتت بطلقة من زوجها وش بستفيد فيه قانون يا خذ حقها أنتم النساء وأنتم الرجال هل أحد وكلك أو وكلكي محامي أو محامية عن الشعب إذا كل واحد بيطارد بحقوق الثاني مارح نخلص من هاذي المشكلة وفل أخير حاب اقلكم ان فيه حكومه ووطن مأسسينه رجاجيل وفيه محامين بقد شعرك".

ونعى سارة حساب باسم إسقاط باقي الولاية قائلًا: "في الأسبوع اللي نرثي فيه المغدورات ونطالب بقوانين حقيقية تحمينا، نُفجع بمغدورة جديدة تغادرنا سارة عايض الحارثي أم لأربعة أطفال، على روحك السلام نحتاج نعرف اسم القاتل عشان يلاحقه العار طوال حياته #سارا_شهيده_الغدر_الذكوري".

وتابع حساب آخر يقول: "المحزن والموجع بكل ذا انها كانت تطلب مساعدتنا بتويتر وم سمعنا صوتها اتمنى لروحها السلام ولكل قاىل حياة سيئه تعبنا من كثر م نشوف ضحايا ومعنفيين والقىلى عايشين حياتهم طبيعي بدال م يكونون ب المكان الصحيح بلقفص! مجتمع يلوم الضحية الانثى دائماً وبدون سبب !! #سارا_شهيده_الغدر_الذكوري".

ويبدو أن حديث المغردين حيال هذه الواقعة صحيح وأنها قُتلت الثلاثاء وعرفت بالأمر الشابة السعودية رهف القنون، حيث أطلقت رهف بالتزامن مع هذا الحادث هاشتاق #حداد_شهيدات_الغدر_الذكوري وذلك قبل 4 أيام عبر حسابها في تطبيق "إنستغرام" ووقتها فتحت رهف القنون خاصية التعليقات لأول مرة للمتابعين للتفاعل مع الهاشتاق.

وأثارت رهف القنون، بمنشورها جدلًا بين المتابعين في مواقع التواصل الاجتماعي حيث نشرت صورا تضمنت قرابة 100 اسم لفتيات قتلن من جانب عائلاتهن بدعوى الشرف، طالبة التضامن مع هؤلاء الضحايا أملًا في التوقف عن قتل النساء.

وعلقت القنون على منشورها الذي دونته عبر "إنستغرام": "علينا الوقوف مع هؤلاء الضحايا اللاتي قتلتهن عائلاتهن باسم الشرف، ولا ننسى أسماءهن.. توقفوا عن قتل النساء توقفوا عن قتلنا".

 

 


اليوم
الأسبوع
الشهر