بفستان شفاف.. ستيفاني صليبا تكشف تفاصيلها بالكامل في "البندقية" (صور)

 

دعيت الممثلة اللبنانية ستيفاني صليبا، إلى مهرجان البندقية السينمائي ، وأثارت ضجة كبيرة بسبب  ملابسها التي اعتبرت جريئة للغاية،  وعرّضتها لانتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

بطريقة "مجنونة".. زينة مكي تعلن زواجها من ملحن كليبها الأول (فيديو)

أرداف روان بن حسين الممتلئة تعرضها لموقف محرج.. شاهد

شاهد جمال زوجة نجم "مسرح مصر" الخارق وكيف رد على المتنمرين

بملابسها الداخلية.. غنوة محمود تخطف الأنظار في إطلالة حديثة وجريئة (شاهد)

هيفاء وهبي تدمر مستقبلها بتسريب فاضح وخادش للحياء.. شاهد

شائعات السيارة تلاحق "ياسمين صبري" و"أبو هشيمة" يصارح الجمهور بما حدث.. شاهد

وفاء كيلاني تبهر الجمهور في أحدث جلسة تصور وتثير الإعجاب.. (شاهد)

بـ7 صور جريئة.. ليلى علوي تشعل ماراثون إستعراض الجمال والملابس الداخلية

وضعت يدها بمكان حساس.. هيا مرعشلي تثير الجمهور بصورة فاضحة

الحزن يخيم على السوشيال ميديا بعد تعرض "مروة حسن" لحادث مروع

بأجرأ مشهد.. رانيا يوسف تتحدى منتقديها وتبرز المستور.. ومتابعون: إرحمينا (صورة)

شاهد.. ياسمين صبري في حمام السباحة والجمهور يصرخ: نيالك يا أبو هشيمة

فلكية شهيرة :هذا ما يخبئه لك برجك في أكتوبر المقبل (فيديو)

في ظهور جريء.. آيتن عامر تستعرض جمالها أمام الجمهور .. والأخير يعلق :غطي بطنك

بصورة فاضحة.. ياسمين صبري تبرز جزء حساس للغاية والجمهور يحسد أبو هشيمة

وأثناء مرورها على السجادة الحمراء، أطلّت الممثلة اللبنانية ستيفاني، بفستان شفاف طويل مكشوف عن منطقة الصدر، وبدا فستانها أقرب الى فستان الممثلة المصرية رانيا يوسف الذي ارتدته منذ سنتين واستعرضت من خلاله مؤخرتها، اذ لم تنتبه فيه إلى البطانة، وتعرضت حينها الفنانة المصرية لحملة انتقادات واسعة وأحيلت بسبب إطلالتها الى التحقيق.

 ستيفاني صليبا تعرضت لهجوم واسع، حيث استعرضت فستانها بشكل اعتبره البعض غير لائق. وفيما رأى بعض المتابعين أن الفستان غير جميل، علّق البعض الآخر معتبرا أنه مناسب ومتناسق مع مكياجها وقوامها وشعرها..

ووصف قسم آخر من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، إطلالة صليبا، بالجميلة والناعمة وبأنها خطفت الأنظار. 

 

وفاز الفيلم الأمريكي "نومادلاند" بالجائزة الأولى – "الأسد الذهبي" – في الدورة السابعة والسبعين من مهرجان البندقية السينمائي الذي يُعدّ أول مناسبة تُقام أمام الجمهور الحي منذ بداية وباء كورونا العالمي.

ومخرجة الفيلم كلوي تشاو هي أول امرأة تفوز بالجائزة منذ عقد.

وقد كانت المخرجة صوفيا كوبولا آخر امرأة تفوز بهذه الجائزة عام 2010 عن فيلمها "مكان ما".

ومنحت اللجنة (التي تقودها الممثلة الاسترالية كيت بلانشيت) جائزة "الأسد الفضي" لوصيفين، أحدها فيلم المخرج المكسيكي ميشال فرانكو "نيو أوردر" والآخر هو الدراما التاريخية اليابانية "وايف أوف إيه سباي"، لكيوشي كوروساوا.

ما قصة الفيلم الفائز؟

تدور أحداث "نومادلاند" حول امرأة أمريكية تنطلق لتعيش كبدوية حديثة بعد الانهيار الاقتصادي لعام 2008.

الفيلم الذي تلعب فرانسيس مكدورماند دور البطولة فيه، تجري أحداثه وسط قبيلة جديدة من كبار السن الذين يسكنون الحافلات رغبة في التجول في الغرب.

وتلعب مكدورماند الفائزة بجائزتي أوسكار دور أرملة تنطلق في الطريق عندما تفقد منزلها.

وقال بيتر برادشو من صحيفة الغارديان إن "أداء ماكدورماند الهادئ في الفيلم قد يكون الأفضل في حياتها المهنية".

وأصرت تشاو (38 عاما) التي اختارت سكان حافلات حقيقيين ليمثلوا أمام ماكدورماند، على أن الفيلم ليس سياسيا.

ومع ذلك، اعتبره الكثيرون بمثابة قصة رمزية خفية عن تراجع الولايات المتحدة، حيث تمسك أبطالها المتواضعون بالخيوط الأخيرة من الحلم الأمريكي.

 


اليوم
الأسبوع
الشهر