احذروا.. لا تغسلوا هذا الجزء من الجسم خلال الاستحمام

حذر الخبراء من أن هناك جزء واحدا من الجسم لا يجب عليك غسله أثناء الاستحمام، وهو وجهك، خاصة وأنه من أكثر مناطق البشرة حساسية في الجسم.

ووفقا لأطباء الأمراض الجلدية، فقد يكون الاستحمام أمرا رائعا لتنظيف منطقة الإبط وغسل الشعر، لكنه قد يؤدي إلى إحداث فوضى في وجهك، خاصة إذا كنت ممن تحب شطفه يوميا بماء ساخن، لأن هذا قد يؤدي في إحداث ضرر طويل الأمد لبشرة الوجه وفق (سبوتنيك).

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

صورة لزوجة عاصي الحلاني اثناء ممارسة الرياضة تثير موجة جدل واسعة

هاني شاكر يغني بنت الجيران ويستفز حسن شاكوش

الشرع حلل أربع.. محمد رمضان يثير الجدل مجددَّا فيديو

شمياء الحاج تعود بصورة فاضحة تجاوزت كل الخطوط الحمراء

بعد خنقها من قبل زوجها.. شيرين تنقذ ياسمين عبدالعزيز في اللحظات الأخيرة (شاهد)

ممثلة شابة تتهم مخرجًا شهيرًا باستدراجها لمنزله وإستغلالها جنسيًا

إعترافات جنسية تنهي نجومية بطلة مسلسل انت اطرق بابي

منة فضالي تكشف صدرها وبطنها وترفع فستانها للأعلى

مجددَّا.. رهف القنون تثير الجدل: غُرف نوم وممنوعات!

بالفيديو.. حرائق هائلة تندلع جنوب السعودية ومواطنون: الوضع خطير جداً

الغيرة تأكل قلب الراقصة دينا وهذا ماقالته عن البرازيلية لوردينا

بحضور محمود ياسين.. سر غضب فنانة مصرية من القذافي

بعد وفاته.. نشر صورة نادرة لـ محمود ياسين وزوجته على حسابه بفيسبوك

تسريب تفاصيل صادمة من "التفاح الحرام" بعد مشهد ممارسة علاقات ليلية

فنان إيطالي يفجر مفاجأة: عاشرت إيفانكا ترامب وهي مقرفة ومثيرة للاشمئزاز

تقول الطبيبة راشيل نازاريان، من مجموعة "شفايجر" للأمراض الجلدية لمجلة "ماري كلير" إن "الماء الساخن ودرجات الحرارة ستؤدي إلى توسع الأوعية الدموية والشعيرات الدموية، ويمكن أن يتسبب ذلك في احمرار الجلد وتفاقم حالات مثل "الوردية"، مما يؤدي في النهاية إلى تكسر الأوعية الدموية وتوسعها بشكل دائم".

ويتفق خبراء آخرون على ذلك، قائلين إن الماء الساخن يمكن أن يجفف الوجه عن طريق تخليصه من الزيوت الواقية، بل أنه يعزز كذلك من حدوث التجاعيد.

وتقول كاي سكوت، خبيرة العناية بالبشرة، في تصريحاتها لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية: "يمكن أن يتسبب الاستحمام الساخن في حدوث وتفاقم شبكات الشعيرات الدموية الهشة في الخدين، مما يؤدي إلى ظهور شبكات شعرية غير جذابة ومرئية وتفاقم حالة الجلد المتردية".

ومع ذلك، هناك بعض الأخبار الجيدة، وهي أنه إذا كنت لا تزال ترغب في غسل وجهك في الحمام، فلا بد ألا تطيل من فترة غسله عن 10 دقائق وأن تحافظ على درجة حرارة المياه لتصبح "فاترة" في درجة حرارة حمام السباحة.

وتوضح هادلي كينغ، وهي مدرس طب الأمراض الجلدية في كلية طب وايل بجامعة كورنيل لمجلة "ماري كلير" أن "بشرة الوجه مثلها مثل جميع أنواع البشرة، يمكن أن تصبح جافة جدا إذا كان هناك الكثير من التلامس مع الماء، لذلك فإن القاعدة العامة لغسل الوجه هي عدم إطالة فترة تنظيفه واستخدام ماء ليس حارا جدا، وفي تلك الحالة يكون خطر تمدد الشعيرات الدموية أقل على الوجه".

وتابعت كينغ أنه "طالما أنك على استعداد لإجراء هذه التعديلات البسيطة على استحمامك، فهناك بالفعل بعض الفوائد المحتملة لغسل وجهك، إذ أن الترطيب والماء الدافئ يجعلان البشرة قابلة بشكل خاص للتقشير اللطيف والتطهير الشامل، كما أنه يقلل من فرصة انتشار البثور في أماكن مثل خط شعرك".


اليوم
الأسبوع
الشهر