أسعار النفط تتراجع بفعل مخاوف حيال تخمة المعروض في الأسواق

تراجعت أسعار النفط العالمية خلال تعاملات اليوم الاثنين (أولى جلسات الأسبوع)، بفعل مخاوف حيال تخمة المعروض من الخام في الأسواق.

وذلك بالتزامن مع استئناف النشاط الإنتاجي بمنطقة خليج المكسيك، بعد توقف بسبب إعصار "دلتا"، إلى جانب انتهاء الإضراب الذي نظمه عمال قطاع النفط في النرويج.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

إيمان السيد تشن هجوم حاد على ياسمين صبري

ممثل تركي يفقد بطلة مسلسل "ابنة السفير" عذريتها في فيديو مسرب

شاهد.. فاشينيستا كويتية تقلد صدام حسين وتثير ضجة واسعة

هكذا ظهرت درة في ختام الجونة فتصدرت حديث منصات التواصل

هند القحطاني تتفاخر بجسمها في فيديو جديد وغضب من لفظ "مربربة"

مي عمر تظهر بالمايوه وبدون حمالة صدر على شاطئ البحر

بعد أن حيرت الجمهور بجمالها الطبيعي.. شاهد كيف أصبحت ملامح الفنانة بوسي

أول صورة لمقتحم ساحات الحرم مكبل بعد القبض عليه.. شاهد

جمهور رجاء الجداوي يتدخل لانقاذ جثمانها من الحشرات والزواحف

الاستشاري السعودي خالد النمر يفجر مفاجأة عن "الحبة السوداء".. وداعا للدهون

جواز سفر الفنانة ريم عبدالله يكشف اسمها الحقيقي

التأمينات السعودية تحدِّد رسميًا أقل راتب للتسجيل في المؤسسة

الخطوط السعودية تعلن وظائف شاغرة للرجال والنساء.. رابط التقديم والشروط

التلفزيون السعودي يعلن عن خبر أفرح ملياري مسلم حول العالم

هيفاء وهبي تفجر فضيحة جنسية بوجه أبو هشيمة وتصعق ياسمين صبري

وعلى صعيد التداولات، تراجع سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر ديسمبر بنسبة 1% عند مستوى 42.42 دولار للبرميل، كما هبط سعر العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم شهر نوفمبر بنسبة 1.1% إلى مستوى 40.16 دولار للبرميل.

وقرر المنتجون في منطقة خليج المكسيك استئناف أعمالهم أمس الأول السبت، بعد تراجع حدة إعصار "دلتا" الذي تسبب في توقف إنتاج المنطقة من النفط والغاز بنسبة 92% و62% على التوالي.

في سياق آخر، أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، إعادة تشغيل حقل الشرارة، أكبر حقول النفط في البلاد، بعد رفعها حالة "القوة القاهرة"، أمس الأحد.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط، في بيان، إنها أعطت تعليمات إلى شركة أكاكاوس، المشغلة للحقل، بمباشرة ترتيبات الإنتاج. وذكرت وكالة "بلومبرج" الأمريكية أن عودة الإنتاج الليبي سيضفي مزيدا من التعقيد على قرارات تحالف "أوبك" النفطي، الذي يعكف حاليا على دراسة خطة بشأن عودة مستويات الإنتاج ما قبل الجائحة بحلول شهر يناير المقبل.

ونقلت "بلومبرج" عن وارين باتريسون، رئيس دائرة السلع لدى مصرف "أي إن جي" قوله إن الفترة المقبلة ستشهد وفرة في المعروض النفطي، في حين لا تزال المخاوف بشأن ضعف الطلب مستمرة في ظل تصاعد أعداد الإصابات اليومية بفيروس كورونا في أجزاء من القارة الأوروبية.


اليوم
الأسبوع
الشهر