عجز "غير مسبوق" في الميزانية الأميركية

أعلنت الحكومة الأميركية أن عجز الموازنة لعام 2020 ارتفع بنسبة 218 بالمئة ليسجل رقما قياسيا بلغ 3,1 تريليون دولار في السنة المالية التي تنتهي في 30 سبتمبر، وذلك بسبب الإنفاق الهائل لمواجهة تبعات جائحة كوفيد-19.

ويتخطى هذا الرقم ضعف الرقم القياسي السابق للعجز الذي وصل إلى 1,4 تريليون دولار عام 2009 خلال الأزمة المالية العالمية.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

شاهد الطالبة التي نزعت اللباس الجامعي وارتدت الزي الملكي والشورت (صور)

تصوير بطلة مسلسل قيامة عثمان خلسة وهي شبه عارية.. شاهد

فوز العتيبي تصدم الجمهور بعمرها الحقيقي.. شاهد

فنان شهير يهاجم عادل إمام ويثير موجة جدل واسعة

بعد نقله الى المستشفى.. أحلام تطلب من زوجها السماح بعد منعها من زيارته

بعد تجاوزها المحظور.. هجوم عنيف على روان بن حسين

بعد تهديها بالقتل.. راقصة تونسية تتحدى بصورة فاضحة

تغريدة الاستحمام بين أحلام ونجلها تثير موجة جدل واسعة

سرب فيديو لفتاة مارست معه الجنس فانتحرت حرقاً

بعد استعراض ملابسها الداخلية.. العنود العيسى تظهر شبه عارية في الحمام

تضج أنوثة.. تعرف على والدة ياسمين صبري ملكة جمال العرب

رهف القنون تكشف متطلباتها الجنسية للمتابعين وتثير غضباً عارماً

شاهد عندما تتعمد نسرين طافش رفع فستانها بدون خجل.. صور

صور فاضحة مسربة للفنانة منة عرفة تشعل منصات التواصل

فنان إيطالي يفجر مفاجأة: عاشرت إيفانكا ترامب وهي مقرفة ومثيرة للاشمئزاز

ومع تعزيز الإنفاق وتراجع عائدات الضرائب بسبب إغلاق الأعمال بعد تفشي كوفيد-19، قالت وزارة الخزانة الأميركية إن إجمالي الدين الحكومي ارتفع إلى 26,9 تريليون دولار، بما يزيد عن حجم الاقتصاد الذي تقلص في الفصل الثاني من العام لتصبح قيمته أقل من 20 تريليون دولار.

وكان العجز المالي في عهد الرئيس دونالد ترامب يسجل ارتفاعاً حتى قبل أزمة تفشي الوباء وقد بلغ تريليون دولار للمرة الأولى منذ عام 2012 عقب التخفيض الضريبي الهائل الذي أُقرّ في أواخر 2017.

ودافع مسؤولون في الإدارة الأميركية عن الأرقام في الموازنة، مشيدين بترامب لتحرّكه السريع من أجل تقديم إعانات لتخفيف التداعيات الاقتصادية على الشركات والعائلات الأميركية.

وقال وزير الخزانة الأميركية ستيفن منوتشن ومدير الميزانية في البيت الأبيض راسل فوغت في بيان مشترك "في ظل قيادة الرئيس ترامب، بدأ الاقتصاد بانتعاش مذهل".

وأضاف منوتشن أن "الإدارة لا تزال ملتزمة تماماً بدعم العمال الأميركيين والعائلات والشركات وبضمان استمرار انتعاشنا الاقتصادي القوي".

وأجرى فريق ترامب على مدى أسابيع محادثات مع قادة الحزب الديموقراطي في الكونغرس الأميركي بشأن حزمة أموال جديدة لدعم الشركات والأسر، تُضاف إلى ما يقارب 3 تريليون دولار تم تحريرها في بداية تفشي الوباء.

ويؤكد مسؤولون أنه سيكون من الصعب التوصل إلى اتفاق قبل الانتخابات الرئاسية المقررة في الثالث من نوفمبر أو توزيع الأموال حتى لو حصل اتفاق.

وارتفعت نفقات الحكومة الفدرالية بنسبة 47 في المئة في السنة المالية لتبلغ 6500 مليار دولار.


اليوم
الأسبوع
الشهر