محمد مختار معلقاً على ظهور إبنته بالبطانة: "هقولها إيه؟".. شاهد

حالة من الجدل الشديد أثارتها إبنة الفنان والمنتج المصري محمد مختار "نانسي" ، بعد ظهورها في ختام الدورة الرابعة من مهرجان الجونة السينمائي، وهي ترتدي "فستان البطانة" الذي أرتدته والدتها الفنانة رانيا يوسف في مهرجان القاهرة السينمائي عام 2018.

وخرج الفنان محمد مختار والد "نانسي" عن صمته حول هذا الموضوع ، ليؤكد بأنه لا حول له ولا قول في منع أو نصح إبنته، حيث قال : "هقولها إيه".

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

ريم الصانع تفقد الجمهور صوابه بظهورها بدون ملابس.. فيديو

تطورات الحالة الصحية للكويتية روان بن حسين

محمد عبده يقبل فنانة شهيرة على الهواء مباشرة ويثير الجدل

بملابس النوم.. شيراز تستعرض مفاتنها في إطلالة فاضحة

مذيع يتحرش بـ رانيا يوسف على الهواء والأخيرة: الجرأة تولعني.. فيديو

تحديد موعد أولى جلسات محاكمة محمد رمضان بتهمة التطبيع مع إسرائيل

بعد خطفها أبو هشيمة.. هدى الأتربي تستعراض تفاصيلها وتكشف سبب ظهورها شبه عارية.. فيديو

المؤبد لأب عربي هتك عرض ابنته وأجبرها على مشاهدة أفلام إباحية

شروط استحقاق المعاش وفئات المستفيدين بنظام الضمان الاجتماعي السعودي

أمينة العلي تظهر بروب ناعم: لاتزعلوني أردافي ما كبرت وخشمي حلو.. فيديو

وقعت ترتجف من شدتها.. قبلة ساخنة تسقط ممثلة مصرية على الأرض

أول لقاء يجمع هيفاء وهبي بإبنتها زينب فياض منذ ولادتها

بدون سروال.. أسيل عمران تظهر برفقة شقيقتها لجين في إطلالة إغراء حديثة.. فيديو

فنانة غاضبة من مشهد ساخن تحت السرير مع عادل إمام: حسيت إني فرن

زوجة أبو هشيمة الثالثة تستعرض أردافها بالتايجر وتقهر ياسمين صبري

وأكد في تصريحات صحفية، أنه لم يتابع فعاليات الدورة الرابعة من مهرجان الجونة السينمائي، مطلقا، وأن علاقته بطليقته رانيا يوسف منقطعة تماما.

وأشار الفنان والمنتج المصري، الى أن ما يقوم به تجاه ابنته يقتصر على التواصل معها هاتفيا من فترة لأخرى ليطمئن عليها .

وتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي ، مقطع فيديو وصور توثق ظهور رانيا يوسف وابنتها على السجادة الحمراء  ، والأخيرة ترتدي فستانها المعروف ب"البطانة" .

ووجهوا انتقادات شديدة للفنانة رانيا يوسف، واتهموها بتربية بناتها على ثقافة التعري والابتذال والايحاءات الجنسية .

من جهته عبرت نانسي خلال لقائها مع لميس الحديدي على هامش حفل ختام مهرجان الجونة عن فخرها بإطلالات والدتها الجريئة، فيما علقت رانيا يوسف  على ذلك بالقول: "عيالي بشجعوني عالشقاوة".

 وأضافت حول إثارتها للجدل بإطلالتها الأخيرة في مهرجان الجونة: "يا جماعة احنا جايين ننبسط..الفساتين عملت مشاكل حلوة ودمها خفيف.. كله لازم يبقى غم غم وما فيش فرفشة"، متابعة : "مش شايفاه زيادة، واللي شايفه ما يبصش عليه، وبناتي بختارولي الفساتين".

ودافعت نانسي ابنة الفنانة رانيا يوسف عن والدتها بالقول : "أنا لابسة الفستان اللي عمل قلبان، ومش بتدايق من التعليقات السلبية على ماما لأنها داخلة تعمل عرض بالفستان على السجادة الحمراء".

وأشارت رانيا يوسف بدورها إلى أنها لا تتعمد إثارة الجدل بفساتينها، معتبرةً أن أعمالها تتحدث عنها، لافتة إلى أن الفساتين الجريئة والمختلفة خلقت للسجادة الحمراء والمهرجانات.

وكانت إطلالة رانيا يوسف قبل عامين، قد وُصفت بـ"الجريئة" حينما ظهرت بالفستان "بدون بطانة"، ووصل الأمر إلى تقديم عدد من المحامين بلاغات ضدها تتهمها بالفعل الفاضح وخدش الحياء، قبل أن يتم التنازل عنها، وأثارت الحادثة جدلا وانتقادات واسعة على شبكات التواصل الاجتماعي.

وعلقت الممثلة المصرية حينها، بأنه لم يتم استدعائها للتحقيق من جانب نقابة المهن التمثيلية على خلفية أزمة الفستان، مضيفةً أنه لم يتحدث إليها أحد من مسؤولى النقابة المصرية بخصوص هذا الأمر، وصرحت: "ارتديت فستانا بمهرجان سينمائي دولي مثلما يحدث في المهرجانات العالمية بالخارج".

وهذا الأمر اعتاد عليه المتابعين، حيث تتعمد رانيا يوسف الظهور بفساتين تثير الجدل دوماً على السجادة الحمراء في عدة مهرجانات.

وتصدرت رانيا يوسف أكثر المواضيع بحثا على محرك البحث "غوغل" في مصر وعدد من الدول العربية أثناء حضورها مهرجان الجونة بدورته الرابعة، بسبب اختيارها لفساتين جريئة.

وأطلت رانيا خلال أيام المهرجان بجمبسوت أسود قصير شفاف، وكانت ملابسها الداخلية واضحة بشكل كبير مما دفع الجمهور للتعليق بسخرية "ارتدت البطانة ونسيت الفستان".

وكانت الفنانة يوسف، قد علقت في وقت سابق، على إحدى قضايا التحرش قائلة : "نعم تعرضت للتحرش.. كلمة تعاني منها كل امرأة من سنوات طويلة وحتى هذه اللحظة نعاني منها وكأنه شبح يطاردنا في كل مكان".

واضافت :"حادثة الشاب الذي تحرش بأكثر من فتاة ليست فردية بل هناك العشرات أو آلاف مثل هذا الشاب يبيحون لأنفسهم التحرش بأنواعه لمجرد أنه الأقوى وهذا غير صحيح".

وتابعت في مشاركة لها عبر حسابها بموقع إنستغرام : "أنا أواجه التحرش اللفظي يوميا عبر منصات حسابتي الرسمية وأيضا الإيميل الخاص به الذي تأتي عليه عدد كبير من الرسائل التحرش اللفظي، والتي يستبيحون إرسالها من خلف شاشات الموبايل والكمبيوتر والتحرش الظاهري بالمرأة في كل مكان (عملها، المواصلات، وغيرها) وأيضا عبر الهواتف المحموله".

ونوهت بالقول : " التحرش بأنواعه كبير فلا بد من التصدي له بكل أنواعه المختلفة لأنهم يعلمون أنه ليس لهذا التحرش رادع" . موجهة نصيحة للفتيات : "ورسالتي للبنات متخافيش وواجهي أي متحرش بالبلاغ فورا عنه" .


اليوم
الأسبوع
الشهر