إمرأة تفتح أبواب جهنم على نانسي عجرم وزوجها وتكشف الحقيقة أمام القاضي

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي تسجيل صوتي قيل أنه للخادمة التي تعمل في منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم وزوجها الدكتور فادي الهاشم.

واعترفت الخادمة أمام القاضي بأن فادي الهاشم طبيب الأسنان المتهم بقتل الشاب السوري محمد الموسى كان يقوم بأعمال غير شرعية مثل بيع المواد المخدرة أثناء تسلل القتيل إلى فيلا الفنانة رفقة أحد أصدقائه المقربين.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

فضيحة جنسية مدوية تنهي نجومية بطلة مسلسل أنت اطرق بابي

منى واصف تبكي الجمهور بمشهد مؤثر اثناء لقائها بسلفتها

ملكة جمال سوريا تبرز جمالها ومنحنياتها في احدث واجرأ اطلالة

تسريب مشهد فاضح لروجينا حذفته الرقابة من مسلسل البرنس

ياسمين صبري تصدم الجمهور بظهور فاضح مع شاب مجهول

فنانة شهيرة تصف مشهد ساخن مع عادل إمام: قطعني بوس

حليمة بولند تستعرض أردافها في البحر بجرأة كبيرة.. صور

كما ولدتها أمها.. رانيا يوسف تطل على متابعيها من داخل حمام سباحة

السعودية.. قاتل شقيقاته الثلاث يعترف أمام النيابة بالتفاصيل البشعة للجريمة

ضبط إمام مسجد يمارس الرذيلة مع سيدة متزوجة

الجوازات السعودية توضح المدة المسموح بها للوافد بالبقاء في المملكة بعد انتهاء فترة إقامته

عشيق زوجة أبو هشيمة السابقة يطلق هذا الوصفة الساخن على زوجته.. صور

هيفاء وهبي توجه اكبر اهانة لإبنتها الوحيدة زينب بعد دفاع الأخيرة عنها

طبيب لم يقاوم شهوته خلال عملية تجميل لفتاة و ما حصل كارثي

زوجة أبو هشيمة الثالثة تستعرض أردافها بالتايجر وتقهر ياسمين صبري

وفتحت شهادة الخادمة أبواب جهنم على نانسي وزوجها اللذان ادعيا أن القتيل تسلل إلى الفيلا وهدد عائلتهما وأطفالهما بسلاح حربي مما اضطر فادي الهاشم للدفاع عن نفسه وإصابته بعدد كبير من الطلقات النافذة في جسمه ووفاته على الفور.

وكان تقرير الطب الشرعي اللبناني قد خالف في قواعده الكثير من الأساسيات الطبية التي كشف عنها تقرير الطب الشرعي السوري بعد استقدام الجثة إلى الأراضي السورية، من حيث عدد الطلقات ونوع السلاح واتجاهها، مما أثار الكثير من الشكوك حول شهادة نانسي عجرم وزوجها أمام المحكمة والجرح الذي تعرضت له في قدمها رغم ادعائها بكونها في الحمام لحظة الاقتحام المزعوم.

ومن المرجح أن يستدعى الهاشم وزوجته إلى المحكمة بعد شهادة الخادمة التي تجرم زوج نانسي بالاتجار بالمخدرات وقتل الشاب السوري لكشفه لأعمال غير شرعية والادعاء بالدفاع عن النفس بحجة الاقتحام بالمسدس البلاستيكي، وإخفاء تفاصيل الجريمة والتستر عن أجور طالب فيها المغدور بعد عمله لديه في الفيلا بتشذيب الأعشاب والاعتناء بحديقة المنزل.

وكان ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تداولوا سجيلاً صوتياً مسرباً للمحامي اللبناني عماد وديع رحّال، والذي يُعد الوكيل القانوني عن عائلة الضحية السوري “محمد الموسى  الذي قُتل داخل منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم.”

وقال رحال بالتسجيل المُسرب، أن رحلة البحث عن الحقيقة انطلقت منذ تاريخ 05/01/2020، مضيفاً: “بدأنا البحث عن الحقيقة يوم سمعنا بمقتل محمد الموسى داخل منزل نانسي عجرم و فادي الهاشم”.

وتابع رحال: “هل كان الموسى بهذه الجُرأة ليتسلّق سور الفيلا ويخترق الحراس ويدخل المنزل المُجهز بجهاز إنذار نادر وينتظر 4 ساعات على الشُّرفة حتى مغادرة الضيوف ليدخل بعدها ويُقدِم على السرقة؟”.

وأضاف رحال: “ما حصل شكّل اكثر من علامة إستفهام، حتى بدأنا في البحث عن الحقيقة التي لم يجرؤ احد على النُطق بها!”.

وتساءل رحال مُلمحاً إلى أن قتل السوري محمد الموسى كان مخططاً له:  “هل فعلاً حادثة قتل محمد الموسى تخفي جريمة ثانية أكبر من الجريمة نفسها؟ هل فعلاً اتُخذ قرار تصفية محمد الموسى لحيازته على معلومات تُدين فادي الهاشم؟”.

وتابع طرح تساؤلاته: “هل فعلاً قُتل محمد الموسى خارج منزل نانسي عجرم وتم انتاج مشهد زعموا من خلاله دخول الموسى إلى المنزل بغاية السرقة وإظهار الموضوع وكأنه دفاع عن النفس؟”.

وأكد رحال في نهاية التسجيل أن دم السوري محمد الموسى ليس رخيصاً، مضيفاً: “لدينا كافة المعطيات والادلة والإثبات التي تدين فادي الهاشم وغيره الذين نفذوا جريمة إعدام محمد الموسى ولكن حفاظاً على سرية التحقيقات نتحفظ عن ذكرها في الوقت الحاضر وسنرفعها للأجهزة القضائية المختصة بُغية اتخاذ الإجراءات المناسبة في هذا الموضوع.


اليوم
الأسبوع
الشهر