الخبر أسفل هذه الروابط

فيفي عبده تلفظ انفاسها الأخيرة.. شاهد الصور الصادمة المسربة من داخل المستشفى

تسربت مجموعة صور للفنانة والراقصة الشهيرة فيفي عبده، وهي تحتضر داخل المستشفى الذي ترقد فيه منذ نحو شهرين .

وأكدت حسابات تهتم بأخبار الفن والمشاهير، التي سربت هذه الصور عبر السوشال ميديا، أن حالة  فيفي عبده المرضية ساءت كثيرا خلال الأيام الماضية، وأنها لم تعد قادرة على الحركة والنطق تماما.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

صور مذهلة من داخل قصر أبو هشيمة والجمهور: نيالها ياسمين صبري!

في أجرأ ظهور.. نرمين الفقي تتحدى ياسمين صبري بتمرين "إبراز المنحنيات"

داليا البحيري تتجاوز جرأة رانيا يوسف بكشف منطقة حساسة للغاية

لن تصدق شكل نسرين طافش قبل 13 سنة.. كانت مراهقة شديدة الجمال!

بواب صعيدي.. تزوج نجمة فاتنة الجمال وباع مؤلفاته من النكت لفنانين مشهورين (فيديو)

تزوج فنانة تصغره بـ 30 عاما.. أسرار لا تصدق في حياة سعيد طرابيك

بعد نشر صورتها الفاضحة.. أبو هشيمة يحسم قراره بشأن زوجته ياسمين صبري

هذه الفنانة أخذ عبدالحليم حافظ شعرها من الأرض وقبله.. واوصت بدفنها في قبره (فيديو)

أغرب قصة اغتصاب في التاريخ.. "احتفلنا وسكرنا وذهبنا لشقته فاغتصبني"

ابنة ماجد المصري تشعل الأجواء باحدث إطلالة.. شاهد جمالها الساحر

بدون خجل.. زوجة عمرو دياب السابقة: تزوجت بأمير سعودي ولدي صديق أعاشره بدون زواج (فيديو)

زواج توأم بعمر الـ 5 سنوات في حفل كبير.. والسبب صادم (صور)

لن تصدق جمالها.. والدة إلهام شاهين تختطف الأنظار بظهور نادر

تطورات مفاجأة في الوضع الصحي لـ توفيق عبد الحميد بعد اصابته بكورونا

بعد رحيل نجمة الرقص الشرقي بشكل مفاجئ.. ابنة فيفي عبده تصعق الجمهور بتفاصيل محزنة عن والدتها

وجاء تداول هذه الصور التي ظهرت نجمة الرقص الشرقي في إحداها وهي تحتضر، وفي صورة أخرى وهي تتلقى العلاج قبل احتضارها، وفي الصورة الثالثة وعينيها جاحظتان مما يوحي بأن روحها قد زهقت.

فاجأت هنادي محمد الديراوي، الجمهور بالكشف عن قرار والدتها فيفي عبده، بإعتزال الفن نهائيا.

وقالت هنادي في تصريح لها أثناء زيارتها لوالدته مساء الخميس، إنها قررت ترك الرقص والتمثيل دون عودة لهما. سائلة الله تعالى أن يعدي أزمتها الصحية على خير.

واعتبر متابعون إعلان اعتزال فيفي عبده، عن طريق ابنتها الصغرى، إشارة واضحة إلى تدهور صحتها ومقدمة لأمر أخطر من تدهور حالتها. متسائلين أن كانت الراقصة تحتضر أم أنها قد توفيت حتى يتم اعتزالها بعد عدة ايام من تأكيدها بالعودة للرقص والتمثيل عند شفائها.

فيما أكد مصدر طبي في المستشفى الذي ترقد فيه الفنانة فيفي عبده، أنها بالفعل دخلت مرحلة الاحتضار. مضيفا بأن مستجدات حالة الراقصة المصرية، دفع بأبنتها هنادي الديراوي، للحديث لأول مرة، عن والدتها، بعدما اعتاد جمهور الأخيرة تلقي المعلومات حول تطورات حالتها الصحية من ابنتها الكبرى الفنانة عزة مجاهد، طيلة فترة مرضها ورقودها في المستشفى التي تجاوزت الشهرين.

وكانت قد ظهرت نجمة الرقص الشرقي فيفي عبده، قبل أكثر من اسبوع عبر مقطع فيديو قصير، بحسابها الرسمي على موقع توتير، كشفت من خلاله لأول مرة عن طبيعة مرضها الذي أدى لنقلها إلى المستشفى.

وقالت: "كل الحكاية أن حد أداني حقنة غلط افقدتني القدرة على الحركة والنطق ودلوقتي الدكاترة بيعالجوني عشان يرجعولي الإحساس بالعصب تاني"، مقدمة اعتذارها لكل من حاول التواصل معها ولم تستطع الاستجابة.

وبررت الفنانة فيفي عبده، في مقطع الفيديو الذي بدى صوتها فيه منهك وضعيف للغاية، وهي طريحة فراش المرض، عدم استجابتها للمتواصلين معها، بأنها تأخذ أدوية للأعصاب، وأن هذا يجعلها تنام بشكل غير منتظم.

ووجهت رسالة أخيرة إلى جمهورها ومتابعيها قائلة انها سترجع لهم يوم قريب وهتتكلم أون لاين "وربنا يسامح الناس اللي بتطلع إشاعات وفاة وغيره، هما بيموتونا وبيصحونا عادي".

وأرفقت نجمة الرقص الشرقي، في ختام المقطع الذي لم تتعدى مدته 40 ثانية أغنية "دبدوبة التخينة".

جاء ذلك بعدما تسبب منع ابنة الراقصة فيفي عبده، الكبرى الفنانة عزة مجاهد، من زيارة والدتها، إلى داخل المستشفى الذي ترقد فيه، بحالة هيجان وصراخ شديدين لها.

ووفقًا لمصادر مطلعة، فإن ابنة فيفي عبده، صرخت في وجيه عدد من الأطباء أثناء خروجهم من المستشفى بعد انتهاء دوامهم، قائلةً: "فين ماما.. قتلتو ماما"، ثم انهارت من البكاء.

وأوضحت المصادر أن منع عزة مجاهد، من زيارة والدتها، جاء بعد تدهور صحة الأخيرة، في إحدى مستشفيات مدينة السادس من أكتوبر بالقاهرة.

واكدت المصادر، أن منع زيارة فيفي عبده، لم يقتصر على ابنتها وإنما شمل كافة أقاربها ومعاونيها، كون حالتها الصحية تستدعي ذلك. دون أن تذكر أي تفاصيل اخرى.

وكان مصدر مقرب من الراقصة الشهيرة، فيفي عبده، قد ذكر في وقت سابق، بأن صحتها تدهورت بشكل كبير، وأن الأطباء يحاولون تدارك الأمر قبل حصول ما لا يحمد عقباه. في إشارة صريحة منه إلى وفاة فيفي عبده، في حالة خروجها من غرفة العناية المركزة.

وقال إن النجمة المصرية، تعاني من عدة أمراض، أدت في البداية الى التسبب بوقف حركتها وبقائها طريحة فراش المرض، إلا أنها ومع ذلك كانت تستطيع التحدث بصعوبة، مع ابنتها والأطباء المعالجين لها، وظهرت على صفحاتها في السوشال ميديا، بمقاطع فيديو لتطمين الجمهور على صحتها، لنحو ثلاث مرات منذ الأيام الأولى لمرضها قبل شهرين.

وأضاف بأنه بعد نحو 24 ساعة من ظهورها قبل الأخير في 18 ديسمبر الماضي، الذي بدت فيه منهكة وغير قادرة على مواصلة حديثها لجمهورها ومتابعيها، توقفت عن النطق تماما. داعيا جمهورها للدعاء لها بالشفاء.

وكشف عن منع الأطباء في المستشفى الذي ترقد فيه، اقاربها ومعاونيها بمن فيهم ابنتها "عزة" من زيارتها، وفرضوا عليها حالة من العزل الصحي داخل المستشفى، قبل أن يتم نقلها للعناية بساعات قليلة، إثر تدهور وضعها الصحي. مبديا خشيته من أن تكون مصابة بفيروس كورونا، إلى جانب ما تعانيه من أمراض أخرى.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر