«الضالع» تسيطر على «عدن» بشكل كامل بعد تسليم «الزبيدي» قائد عسكري من محافظته «كريتر» (تفاصيل)

 

  بإنقلاب اوسان العنشلي قائد ما تسمى قوات العاصفة التابعة للمجلس الانتقالي، والمنتمي لمحافظة الضالع ، على أمام النوبي ، قائد معسكر 20 في مديرية كريتر، والذي ينتمي لمحافظة لحج،  أصبحت محافظة الضالع تسيطر بشكل كامل على العاصمة المؤقتة عدن.  

شاهد أيضا:

قناة العربية تستفز مجددا "الانتقالي" وتنقل تصريحات رسمية عن مخطط تقسيم اليمن والدولة التي تقف خلفه

مستشار الرئاسة جباري يكشف أخيرا: هكذا خرج الرئيس هادي من صنعاء بخدعة لم تخطر على بال الحوثيين

وقال مصدر عسكري في تصريح صحفي رصده " أحداث نت " قبل قليل،  أن ما يُسمى بلواء العاصفة، كانت بدأ الانتشاره في مديريات( الشيخ عثمان، دارسعد، المنصورة ) منذ بداية الشهر الجاري، ويقوده اوسان العنشلي المنتمي لمحافظة الضالع والمُقرب جدا من رئيس المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً،  عيدروس الزُبيدي.

 وأضاف المصدر بأن  منتسبو أمن عدن الذين بقوا في مواقعهم بمعاشيق ينتمون هم الآخرين  لمحافظة الضالع ويتبعون شلال شائع.

  وفي السياق قالت قيادة اللواء الخامس حزام أمني، أحد أبرز تشكيلات مليشيا المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً،  إن توجيهات من رئيس المجلس عيدروس الزُبيدي قضت بتسليم كافة المواقع العسكرية والأمنية بمديرية كريتر للواء العاصفة بقيادة اوسان العنشلي - ينتمي لمحافظته  (الضالع) وتربطه به علاقة مصاهرة- .  

واوضحت قيادة اللواء الخامس في بلاغ صحفي، حصل "الموقع بوست" أن قرار تسليم بمديرية يشمل كل التشكيلات الموجودة فيها ابتداء من وحدات اللواء الخامس، والحزام الامني قطاع كريتر، وأمن عدن، بما فيها معسكر عشرين والقوات التابعة للحزام الامني المكلفة بحماية البنوك والمؤسسات الحكومة وقوات أمن عدن المكلفة بحماية معاشيق .  

مشيراً إلى أنهم نفذوا توجيهات رئيس المجلس الانتقالي بتسليم المواقع والانسحاب من المديرية، لافتاً إلى أن وحدات أمن عدن التابعة لشلال شائع لم تلتزم بالتوجيهات وبقيت في موقعها بمعاشيق ولم تُسلم للواء العاصفة.

 

ويأتي هذا الانقلاب داخل التشكيلات العسكرية التابعة للمجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً، والذي قاده الزبيدي ومحافظة الضالع على محافظات عدن ولحج وأبين ، بعد 8 أشهر من انقلابهم على الشرعية الدستورية بدعم ومشاركة اماراتية.   


اليوم
الأسبوع
الشهر